كوبتك

المصابين في حريق كنيسة الأنبا بولا: فوجئنا باشتعال النيران ولا نعلم مصدرها

استمعت نيابة حدائق القبة، لأقوال المصابين في حريق كنيسة الأنبا بولا، والذين أكدوا أنهم فوجئوا باشتعال النيران في الطابق الأخير من المبنى فهرولوا مسرعين لإطفائها إلا أنهم لم يستطيعوا وامتدت بسرعة إلى باقي المبنى.

وأشار المصابون إلى أنهم لا يعلمون سبب اشتعال النيران.

وكانت المعاينة الأولية التي اجرتها النيابة العامة كشفت عن تفحم مبنى الكنيسة بالكامل، حيث أتت النيران على جميع محتوياتها.

وأشارت المعاينة إلى أن الأثاث ساعد في انتشار الحريق، مشيرة إلى أن الخسائر تجاوزت الـ 250 ألف جنيه، ورجحت التحريات الأولية أن ماسا كهربائيا بأحد الكابلات وراء الحريق.

وقال مصدر أمني بمديرية أمن القاهرة، إنه لا توجد وفيات حتى الآن في حريق كنيسة مقر دير القديس الأنبا بولا بحدائق القبة.

وأضاف، أن الحريق دمر معظم المبنى، وأصيب عدد من المواطنين باختناق بسبب الدخان المتصاعد بكثافة.

كانت غرفة عمليات نجدة القاهرة، تلقت بلاغا يفيد بنشوب حريق داخل كنيسة مقر دير القديس الأنبا بولا بحدائق القبة، وتم الدفع بـ 10 سيارات إطفاء، وتم تعزيزها بـ3 خزانات مياه وتم فرض كردون أمني، وتمت محاصرة النيران ومنع امتدادها.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat