توك شو

جورج قرداحي: لا يوجد داعي لتغير ديانتى من المسيحية للإسلامية

قال الإعلامي جورج قرداحي إنه لا يخفي إسلامه، “فهو ما يهمه الإنسان”، وأوضح بأن الأديان وجدت لخدمة الإنسان وحمايته في الدنيا والآخرة.

وأضاف “قرداحي”، خلال لقائه مع الإعلامية بسمة وهبة، مقدمة برنامج “شيخ الحارة”، المذاع على فضائية “القاهرة والناس”، هناك عدد كبير من التشابه بين الديانتين، موضحًا: جاء الإسلام بعد المسيحية وبه عدد كبير من الآداب والقضايا الهامة، ولكن لا يوجد داعي لتغير ديانته من المسيحية للإسلامية لأنهم متشابهين.

وأشار “قرداحي” ، إلى أنه لا يوجد فرق بين الإسلام والمسيحية، قائلا: “المسيحية كانت موجودة وجاء الإسلام ويوجد الكثير من التعاليم تتشابه بيننهما، فهما أكبر ديانتين في العالم متقاربتين في المفاهيم”.

من ناحية أخرى، كشف جورج قرداحي في برنامج “شيخ الحارة”، عن السر وراء هجومه على ثورات “الربيع العربي”.

وفي البداية، اعتبر “قرداحي”، أن “الربيع العربي” هو تسمية تم إلصاقها بهذا الحراك الذي حدث.

وقال: “عندما حدث ذلك الحراك، كان عندي شك، فسكت، وانتظرت حتى وضوح الصورة كاملة، ولكني شاهدت ما حدث في تونس ومصر”.

وتابع موضحا: “الثورة الفرنسية استغرق في إعدادها 200 عام، وكذلك الحال بالنسبة للثورة البلشفية، وكان شعار “الربيع العربي” هو “يسقط النظام”، ولكن من طالبوا بهذا لم يقدموا أي مشروع سياسي بديل لتحقيق أمنيات الشعب”.

وفيما أشار جورج قرداحي إلى أن شعبيته تأثرت في البداية، بسبب آرائه في ثورات “الربيع العربي”، ولكنه أصر على موقفه لأنه يرى أنها ضد الشعوب العربية وضد العرب.

 

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat