المرأة

فتيات في فخ الابتزاز الإلكتروني بصور بيانات شخصية عبر الإنبوكس

تعرضت “إيمان. م”، لتجربة ابتزاز من قبل ضبط “إسلام.ع” 27 عاما طالب، حيث قام بتهكير هاتفها بكل ما يحتوي عليه من صور خاصة وبيانات وأرقام هواتف ومحادثات شخصية، وقام بتهديدها بإرسالها لقائمة الأصدقاء إذا لم تقم بدفع مبلغ مالي، ودفعها ذلك لتقديم بلاغ بدائرة قسم مركز شرطة أبو حماد، وعلمت بعد القبض عليه أنه قام بذلك مع العديد من الضحايا وتم اتهامه باختراق الحسابات الشخصية لمجموعة من الفتيات والشباب عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” وابتزازهم ماليا وجنسيا.

بلاغات ابتزاز
بلاغات عديدة لفتيات تعرضن لجرائم ابتزاز من قبل شباب تعرفن عليهم خلال مواقع التواصل الاجتماعي، أو تعرضن لاختراق صفحاتهن الشخصية من قبل البعض، وهو ما حدث مع “الاء.م” من قبل شاب انتحل صفة ضابط شرطة، وتعرفت عليه وحدثت بينهما محادثات خاصة وتبادل للصور وعلاقة عاطفية، حتى اكتشفت فى نهاية الأمر أنه نصاب انتحل صفة ضابط شرطة وأنه كان يعمل مبيض محارة، وطلب منها مبالغ مالية ضخمة وإلا نشر صورها الشخصية.

طرق البلاغ

ولكن ماذا تفعل اذا وقعت في فخ احدهم وقام بتهديدك أو تعرضت للابتزاز الإلكتروني. يمكن تقديم بلاغ عبر الموقع الالكترونى لوزارة الداخلية على شبكة الانترنت www.moiegypt.gov.eg، وايضا إخطار إدارة مكافحة جرائم الحاسبات وشبكات المعلومات بمقر وزارة الداخلية بالقاهرة الجديدة أو مبنى كلية الشرطة القديمة بالعباسية، وكذلك استخدام الخط الساخن 108 والذى تم إنشاؤه مؤخرا لهذا الغرض، كما يمكنكم التوجه مباشرة إلى عنوان إدارة مكافحة جرائم الحاسبات وشبكات المعلومات، وذلك في مقر وزارة الداخلية بالقاهرة الجديدة بالتجمع الخامس، حيث يمكنكم تقديم بلاغ رسمي لمباحث الإنترنت، كذلك عمل محضر، خاصة في حالات الابتزاز أو السب والقذف أو الإزعاج ، كما تراعي إدارة مكافحة جرائم الحاسبات وشبكات المعلومات سرية البلاغات في العديد من الحالات.

نصائح للفتيات

قدمت مباحث الإنترنت مجموعة من النصائح لحماية البيانات الشخصية خاصة البنات على فيس بوك، وهي أنه يجب استخدام برنامج انتي فيرس وتحديثه دوريا، وذلك لمنع الفيروسات والملفات الضارة بجهاز الكمبيوتر أو الموبايل خاصة عند الاتصال بالإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي، والتي من خلالها قد يتم إرسال مع ملفات التجسس لسرقة البيانات الشخصية وحسابات فيس بوك، مع تفعيل خاصية personal Firewall أو استخدام برنامج الحائط الناري لمنع اختراق الجهاز أو الموبايل، ثم تحديث نظام التشغيل على الموبايل أو الكمبيوتر لأحدث نسخة متاحة ، حيث يتم سد الثغرات الأمنية في التحديثات الجديد.

كلمة سر

ومن ضمن نصائح مباحث الانترنت “أنه لا يفضل الاحتفاظ بصور شخصية أو خاصة على فيس بوك بدون حمايتها أو حجبها عن غير الأهل والأصدقاء ، حيث قد يستغل البعض هذه الصور أو يتم تركيب صور بشكل مخل لابتزاز الضحية، مع ضرورة عمل كلمة سر قوية لـ فيس بوك وحساباتك على مواقع التواصل الاجتماعي بشكل عام مع تغييرها كل فترة، وعدم استقبال إضافات من الغرباء على فيس بوك بشكل عام، أو فتح لينك أو موقع مجهول لك خاصة عند استخدامك للفيس بوك أو تويتر.

غلق الحسابات

وفي حالة سرقة موبايلك أو حساباتك على فيس بوك أو تويتر قم بإغلاقها فورا من خلال الإيميل الخاص بك لذلك يجب الاحتفاظ بإيميل فيس بوك ومعرفة كلمة السر الخاصة به، حسب نصائح مباحث الانترنت.

قانون جديد

وكشف اللواء محمود الرشيدي، مساعد وزير الداخلية السابق للمعلومات، أن المجتمع المصري يعاني من عملية انفلات عبر الفضاء الإلكتروني والاستخدام غير المشروع وأمن المعلومات ومواقع التواصل الاجتماعي، وأن قانون مكافحة الجرائم الالكترونية سيحد ممن يحاولون استغلال مواقع التواصل الاجتماعي أو الإنترنت في عمليات غير مشروعة مثل عمليات الابتزاز والنصب الإلكتروني.

وتابع: “مسؤولية الوقاية من الجرائم الإلكترونية، تقع أولا على الدولة من خلال تفعيل القوانين وأن تتعاون كل الأجهزة والمؤسسات فى الدولة لعمل توعية مجتمعية للمستخدمين.

مخاطر الابتزاز

وكشفت داليا الشيمي، معالجة نفسية، أن الفتيات اللاتي تعرضن لجرائم إبتزاز، اصبح لديهن ميل إلى العزلة، وعدم الرغبة في التعامل مع الآخرين، وقلة الثقة بالنفس، وعدم الشعور بالأمان، و أصبحن عرضة للاضطرابات النفسية، كالقلق والتوتر والخوف، وجنون الشك والاضطهاد.

الخوف والانتحار

“يتحول بعض الضحايا للسلوك الانحرافي وعدم المبالاة بالقيم المجتمعية والأخلاقية انتقامًا من أنفسهم والمجتمع ككل، او محاولة الانتحار، نتيجة للضغط الشديد والخوف من الفضيحة والتهديد الذي تقع الضحية فريسة له، خاصة وأن أغلب الضحايا من المراهقين” حسبما قالت.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat