العالم

ارتفاع نسبة الكراهية والعنف ضد المثليين الجنسيين في إسرائيل

رصد التقرير السادس لجمعية “المثليين الجنسيين” الإسرائيلية ارتفاع نسبة الكراهية والعنف والتمييز ضد المثليين في العام الماضي بنسبة 54%.

وأظهر هذا التقرير، الذي سُلم أمس إلى الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين، وقوع 1557 حادثا من هذا النوع، إلا أنه لم يقدم سوى 3% من المتضررين شكاوى إلى الشرطة.

وسجّل التقرير في هذا السياق أن حالة عنف وكراهية واحدة ضد المثليين تحدث كل 10 ساعات، فيما تنشر مواد ضدهم كل 4 دقائق.

وأفاد التقرير بأن “نسبة 25% من الحالات تحدث في الحيز العام، و22% في شبكات التواصل الاجتماعية، بالإضافة إلى الحالات التي تحدث داخل العائلة، وجهاز التعليم العالي، والقوى الأمنية ومؤسسات الدولة”.

وتوصل هذا التقرير الإسرائيلي إلى أن “180 شابا وشابة في العام 2018، غادروا منازلهم بسبب حالات الكراهية هذه”.

وقال في هذا الصدد المدير العام لجمعية “من أجل المثليين الجنسيين”، أوهد حيزكي:” يجب علينا معالجة ظاهرة المجموعات المهمشة، ويجب على الدولة أن تتحمل المسؤولية”.

وأشارت، حان اريئالي، المسؤولة في نفس الجمعية إلى “أن عام 2018 حطم الرقم القياسي في نسبة المثليين الجنسيين في إسرائيل، ولست مندهشة، فقد خرج فيه 150 ألف امرأة ورجل إلى الشوارع (مسيرة المثليين) للمطالبة بالمساواة، بالرغم من محاولة الكثيرين للإيقاع بنا وإيذائنا”.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat