فن وثقافة

عايدة رياض: أنا مسيحيه الديانة مصرية الأصل والهوى والنشأة والعشق

عايدة رياض تفتح قلبها وتعترف:

سر ذهابي إلى الكنيسة

أحلم بدور يخرج كل العفاريت التي بداخلي

أنا طباخة ماهرة .. أعمل محشي وملوخية وكوبيبة ماحصلتش

تقليل عدد الأعمال الفنية في رمضان يعيدالدراما المصرية إلى عرشها

“نعم أنا مسيحيه الديانة مصرية الأصل والهوى والنشأة والعشق وهذا هو إحساسى وشعورى ”

هكذا بدأت الفنانة عايدة رياض كلامها ..وصوتها كالعادة مفعم بالبهجة والمرح وحب الحياة والناس ولكل من حولها.عايدة رياض تكشف أسرارا وحواديت عن نفسها وعن حياتها الفنية والعائلية .

س :بداية ماذا عن إجازة العيد وكيف تقضينها ؟

ج:أفضل وقت لقضاء أجازة العيد بالنسبة لى يكون فى المنزل مع أهلى وأخواتى وأصدقائى خاصة أننى افتقد التجمع الأسرى طوال العام بسبب ظروف العمل والتصوير والسفر وبالتالى تكون الأعياد والمناسبات الاجتماعيه أجمل مناسبة للتجمع الأسرى والعائلى.

س:عرف الجمهور المصرى عايدة رياض وأحبها كونها مواطنة وفنانة مصرية قدمت أفضل أدوار الأم والزوجة المصرية ورغم هذا لم يعرف أحد أي شيء عن ديانتك؟

ج :الدين بالنسبة لأي إنسان يكون من خلال تعامله وسلوكه وحبه للآخرين ، وأنا تعلمت منذ نشأتى أنه لا فرق بين مسلم ومسيحى ولا يهودى إلا بالعطاء والحب والأخلاق والتعامل مع الآخر، ولهذا نجحت فى أن يقال عنى إنسانة على خلق وفنانة مصريه فقط وهذا أكبر دليل على إنى نحجت فى يعرف الناس أن دينى هو الأخلاق والمحبة والعطاء .

س: ماذا عن نجوميتك وتألقك فى المطبخ خاصة فى الأعياد ؟

ج:أنا أعشق المطبخ وخاصة فى الأعياد وطبعا فى غيرها ،والمحاشى طبعا من أهم الأصناف التى أجيدها خاصة ورق العنب والباذنجان والفلفل الحار وأيضا الملوخيه والكبيبة ومحشى الطماطم، وبالطبع كل العائلة تصر على التجمع عندى أول أيام العيد للاستمتاع بما أقدمه من أصناف لهم وأتفنن فيها وفى تقديمها ،خاصة أننى طول السنة أكون مشغولة بالتصوير والعمل ولا أقضى بالبيت إلا أوقات قليله وبالتالى لا أستطيع الدخول إلى المطبخ .

س:مؤخرا تم تقليل عدد الأعمال الدرامية التى ستشارك فى دراما رمضان 2019 إلى النصف تقريبا ، كيف ترين هذا القرار ؟

ج: من وجهة نظرى أرى أن هذا القرار هو الأصح والأفضل حتى تعود الدراما المصرية إلى عرشها وقوتها، فليس من المنطق أن يكون هناك 40 أو 50 عملا كل سنة وينجح منها فقط 10 ،وبالباقى يكون كأن لم يكن ويمر مرور الكرام، وبالتالى فمن الأفضل تقليل الأعمال لأن هذا فى مصلحة جودة الأعمال والدراما والمشاهد، وأيضا فى مصلحة صناع العمل.

س:معظم الأعمال الآن يتم تصويرها مباشرة بعد الانتهاء من كتابة حلقتين فقط أوثلاثة ويتم بعدها كتابة بقية العمل على الهواء وأثناء التصوير – كيف ترين ذلك ؟

ج:أرى ان هذا عبث وفوضى أصابت الدراما وبالتالى كان لصناعها هذا العام موقف جماعى يحترم، وهو عدم الدخول فى تصوير أى عمل إلابعد الانتهاء من كتابته كاملا وهذا موقف يحترم ويقدر من المنتجين وهذا هو السر فى تأخير البدء فى تصوير كثير من الأعمال هذا العام، ولكن التأخير والنتائج الجيدة أفضل من التسرع والخروج بتائج غير مرضية.

س: ماذا عن حلمك الآن والدور الذى مازلت تحلمين به ؟

ج:أحلم بكل دور جيد يظهر ويخرج من داخلى عفريت جديد لشخصية جديدة لم أكتشفها بعد .

س: هل أخذت حقك من الشهرة ؟

ج:دائما أقول الحمد لله وأشعر بالرضا عما قدمته وعن نفسي وأشعر أن الرضا يفتح لى أبواب الحياة المغلقة والشهرة أعطت لى الكثير من حب الناس، وهذا هو المكسب الحقيقى لى فى حياتى فالمال ليس كل شيء كما أن عملى هو مصدر سعادتى لانه أعطانى الكثير الذى أشكر ربنا عليه فى كل وقت.

س:وماذا عن أمنيتك فى العام القادم ؟

ج:أهم شيئين أتمناهما لنفسي الستر والصحة وحب الناس ،لان فعلا الستر والصحة أهم من كنوز الأرض لأن الصحة أهم من أى مال فعلا .

ولمصر أتمنى الخير والأمان وأن يحفظ الله مصر وشعبها .

توب سيكريت

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى

Escort Mersin

|

Escort kızlar Eskişehir

|

Eskişehir türbanlı escort Merve

|

Mersin escort bayan

|

adana escort bayan facebook

|

adana suriyeli escort bayan

|

adana escort fiyatlari

إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat