بالمنطق

عجبت لك يا زمن

الغريبه صحفي عربي يقتل او يختفي ولا يخرج صحفي واحد عربي يعلن رفضه لهذه الفعله ! .

ولا توجد حكومةً عربية واحده تعترض !.

انما الدول الغربية و الصحفيين الغربيين يشنون حملة شعواء علي حكومة السعودية بصورة لمً يسبق لها مثيل ! .

وفي لحظة تحول الديكتاتور اردوغان الي مدافع عن حقوق الانسان في نظر الغرب وهو من قتل وسجن مئات الصحفيين الأتراك !

عجبت لك يا زمن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat