كوبتك

الكنيسة الاثيوبية تهاجم البابا تواضروس الثانى بطريرك الكنيسة المصرية

اصدرت الكنيسة الاثيوبية بياناً عقب اجتماع المجمع المقدس بها .

قالت فيه :”لقد صدق الاجتماع العام نصف السنوي للمجمع المقدس لكنيسة التوحيد الأرثوذكسية الإثيوبية على النقاط التالية المتعلقة بالدير الإثيوبي لدير السلطان ، ويشمل الاتى

1. كتابة خطاب تقدير لحكومة إسرائيل لبدء بترميم كنيسة القديس ميخائيل المتضررة ، وفقا لوعودها ودون إعاقة من الأعمال الاستفزازية للأقباط.

2. إعطاء رد رسمي على البيان الزائف الصادر عن بابا الأقباط والمجمع المقدس القبطى بشأن تاريخ وملكية دير السلطان.

3. إصدار بيان علني وإنتاج إعلامي متعدد، لشرح التاريخ الحقيقي للدير بأنه ينتمي إلى الإثيوبيين وهو تراث قديم لكل الشعب الأسود ويعرض الأفعال الخاطئة والاستفزازية للأقباط.

يأتى ذلك على خليفة الازمة الاخيرة التى استقوى فيها الاثيوبين بالحكومة الاسرائيلية لتمكينهم من الدير باتمام اعمال ترميم داخله من شانها تغيير الهوية القبطية لدير السلطان المتنازع عليه منذ قرون بين الكنيستين القبطية و الاثيوبية .

كان البابا تواضروس في عظة الأربعاء الماضي تحدث عن مشكلة دير السلطان وعرض سرد تاريخي يوضح ملكية الكنيسة القبطية للدير، وحرصه على العلاقة مع كنيسة إثيوبيا.

بيان الكنيسة الإثيوبية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat